منتـديات الأوراس لكل الجزائريين و العرب

منتديات الأوراس منتدى لكل الجزائريين و العرب ، منتديات تعليمية تربوية ثقافية هادفة
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول

للإدلاء بآرائكم و اقتراحاتكم و استفساراتكم نضع تحت تصرفكم :
forumaures@hotmail.fr

 | 
 

 الولايات الجزائرية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
aurassi
...::|نائب المدير|::...
...::|نائب المدير|::...


ذكر
عدد الرسائل: 218
العمر: 20
نقاط: 9094
شكر: 2
تاريخ التسجيل: 31/12/2008

مُساهمةموضوع: الولايات الجزائرية   الخميس 24 سبتمبر 2009 - 20:21

إخواني
الأعزاء
أحببت أن أضع هذا الموضوع لتكون لدينا موسوعة يتعرف بها الاعضاء على كل
شيء عن الجزائر و عن ولايات الجزائرفحبيت نخصص هذه الصفحة
للتعريف بالولايات الجزائرية
ارجوا عدم وضع ردود للشكر من يدخل عليه
ان يضع معلومات عن الولاية التي تكون بعد الولاية الموضوعة قبل .حتى نكمل
جميع الولايات وللمساعدة خذ المعلومات من ويكيبيديا او المعرفة,نرجوا وضع
مقالات جيدة وصور ان امكن واجر الجميع على الله.
قائمة ولايات الجزائر :
1 ولاية أدرار
2 ولاية الشلف
3 ولاية الأغواط
4 ولاية أم البواقي
5 ولاية باتنة
6 ولاية بجاية
7 ولاية بسكرة
8 ولاية بشار
9 ولاية البليدة
10 ولاية البويرة
11 ولاية تمنراست
12 ولاية تبسة
13 ولاية تلمسان
14 ولاية تيارت
15 ولاية تيزي وزو
16 ولاية الجزائر
17 ولاية الجلفة
18 ولاية جيجل
19 ولاية سطيف
20 ولاية سعيدة
21 ولاية سكيكدة
22 ولاية سيدي بلعباس
23 ولاية عنابة
24 ولاية قالمة
25 ولاية قسنطينة
26 ولاية المدية
27 ولاية مستغانم
28 ولاية المسيلة
29 ولاية معسكر
30 ولاية ورقلة
31 ولاية وهران
32 ولاية البيض
33 ولاية اليزي
34 ولاية برج بوعريريج
35 ولاية بومرداس
36 ولاية الطارف
37 ولاية تندوف
38 ولاية تسمسيلت
39 ولاية الوادي
40 ولاية خنشلة
41 ولاية سوق أهراس
42 ولاية تيبازة
43 ولاية ميلة
44 ولاية عين الدفلى
45 ولاية النعامة
46 ولاية عين تموشنت
47 ولاية غرداية
48 ولاية غليزان
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
aurassi
...::|نائب المدير|::...
...::|نائب المدير|::...


ذكر
عدد الرسائل: 218
العمر: 20
نقاط: 9094
شكر: 2
تاريخ التسجيل: 31/12/2008

مُساهمةموضوع: رد: الولايات الجزائرية   الخميس 24 سبتمبر 2009 - 20:22

[center]والبداية تكون من الولاية رقم 1
1- ادرار:
اختلف
المؤرخـون في أصل التسمية (توات) ، وتاريــخ اختطاطها ، بل وحتى في رسم
حدودها ، فهناك من اعتبر أن "السبب في تسمية هذا الإقليم بتوات على ما
يُحكى أنه لما استفتح عقبة بن نافع الفهري بلاد المغرب ، ووصل ساحله ، ثم
عاد لواد نـون ودرعة وسجلماسة، وصل خيله توات ، ودخل بتاريخ 62هـ، فسألهم
عن هذه البلاد يعنى توات
شوف الخريطة
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
وعن
ما يسمع ويفشى عنها من الضعف ، هل تواتي لنفي المجرمين من عصاة المغرب ،
ينزله بها أو يجلّيه بها ، فأجابوه بأنها تواتي ، فأنطلق اللسان بذلك أنها
تواتي ، فتغير اللفظ على لسان العامة لضرب من التخفيف" وهو رأي انفرد به
العالم محمد بن عومر (ت.ق13هـ).في حيـن نراه يـورد إلى هذا رأياً آخـر
أكثر تداولاً وهـو الرأي الـذي أسهب في تفسيره وشرحه الشيخ سيد البكري
(ت.ق14هـ) حيث يقول:" في سنة 518 هـ حيث غلب المهـدي الشيعي سلطان
الموحديـن على المغرب . بعث قائدَيـه علي بن الطيب والطاهـر بن عبـد
المؤمن لأهل الصحراء وأمرهمـا بقبض الأتوات ، فعٌـرف أهل هذا القطر بأهل
الأتـوات ، لأن السلطان قبلـه منه في المغرم"ونرى البكـري (ت.ق14 هـ)
يعلـق على هذه الزواية ويقول:" وهذه الروايـة أصحّ ولهذا اللفظ مسند في
العربية. قـال في المصباح: "التوت هو الفاكهه والجمع أتوات" ، فعرف أهل
هذه البلاد بأهل الأتوات ، فحذف المضاف ، وأقيم المضاف إليه مقامه… فصار
توات بعد حذف التعريف والمضاف… وصار هذا الاسم على هذا القطر الصحراوي من
تبلكوزه إلى عين صالح"
تقع في الجنوب الغربي للجزائر. هي الولاية رقم
(1) في تصنيف الولايات حسب تنظيم الدولة الجزائرية تتسم بمناخها الصحراوي
و بطيبة سكانها الذين يجيدون العربية بفصاحة بالغة يهتم معظم سكان و لاية
ادرار بالزراعة و تعتبر من اكبر المصادر الزراعية بالجزائر منذ ان كرست
الدولة جهودها لمساعدة المزارعينن بعام 1992 م كما يهتمو بتربية المواشي و
خاصة الإبل وهناك بعض القبائل من الطوارق الذين يسكنون الولاية ً وتتكون
من28بلدية ومناخها شديد الحرارة يصل إلى 50درجة صيفاوتوجد بها عدة مناطق
اثرية رائعة أهمها قصور تيميمون و تمنطيط و زاوية كنتة ..الخ ، و تعرف
الولاية بمشائخها و زواياها ومدارسها القرآنية المتعددة حيث تشتهر المنطقة
بحفظ القرآن و كرم سكانها و من أهم زوايا المنطقة (زاوية الشيح سيدي محمد
بن لكبير ، زاوية مولاي التهامي ، زاوية الشيخ سيدي علي بن حنيني بزاجلوا
مرابطين ، زاوية الشيخ الحسان بأنزجمير ، زاوية الشيخ باي بآولف ...الخ )
و تتكون من قبائل عديدة منها قبيلة الشيخ سيد البكري الذين يتصفون بالجود
والكرم كما لهم مدرسة قرئانية يتخرج منها كل سنة حوالي 20 شخص ويرئس هده
المدرسة الشيخ الحاج احمد ابن الحاج عبدالقادر رحمه الله .و تعتبر اكبر
ولاية في الجزائر و من اغناها . وتستقبل الضيوف على مدار العام. وحدودها
من الجنوب بمالي بمدينتي برج باجي المختار و تيمياوين.
* المساحة: 443782 كم2
* عدد السكان: 341800 نسمة
* عاصمة الولاية: مدينة أدرار
* رمز الولاية: 01
* الترقيم الهاتفي: 49
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
صور لمختلف مناطق ولاية ادرار

[/center]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
aurassi
...::|نائب المدير|::...
...::|نائب المدير|::...


ذكر
عدد الرسائل: 218
العمر: 20
نقاط: 9094
شكر: 2
تاريخ التسجيل: 31/12/2008

مُساهمةموضوع: رد: الولايات الجزائرية   الخميس 24 سبتمبر 2009 - 20:24

[center]- ولاية الشلف:
ولاية الشلف بالإنجليزية
Chlef Province ، هي ولاية تقع في شمال غرب الجزائر. عاصمتها هي مدينة
الشلف وتبلغ مساحتها نحو 4.791 كم. ولها أهمية تاريخية وجغرافية وإقتصادية
كبيرة
التاريخ
بمجرّد وجودها في منطقة
عبور، حيث تلتقي مؤثّرات وسط و غرب البلاد. قدّمت الولاية أهميّة
استراتيجية و اقتصادية طوال تاريخ بلادنا. عمّرت منطقة شلف منذ القدم كما
ترويه لنا اثاراث مختلفة لفترات ما قبل التاريخ. تأكّد قدم التعمير
البربري بداية من النيوليتيك. اسّست منطقة تنس (KERTEN) في القرن الثامن
عشر قبل الميلاد كنقطة تجارية.
تاثّرت النّاحية السّاحلية و السّهول
بالنّفود القرطاجي في القرن الثالث قبل الميلاد في الوقت الذي كانت فيه
الولاية في أقصى حدود المملكات الامازيغية و الماسيلية، واقعة تحت سيطرة
الواحد تلو الآخر، و هذا حتّى توحيد نوميديا من طرف ماسينيسا.
في القرن
33 قبل الميلاد، و قبل السيطرة المباشرة على المنطقة قام الرّومان مع
الامبراطور اوغست أكتاف بتأسيس مستوطنة في تنس بمساعدة جنود الفرقة
الثانية الرّومانية.
مع جوبا ، أصبحت ولاية شلف مصدرا فلاحيّا مهمّا
لموريطانيا القيصرية. كانت السيطرة الرّومانية تظمّ السّاحل و السّهول
لكنّ القبائل الجبلية للدّهرة و الورشنيس حافظت على استقلالها.
كانت
مدينة شلف مقرّا عسكريّا لمراقبة هذه القبائل المتمرّدة و قد بنيت في قلب
المدينة كنيسة في القرن الثالث بعد الميلاد مع المطران سان ريباراتي.
في
القرن الخامس و السادس بعد الميلاد كانت الولاية تعتبر أهمّ جزء مكوّن
للمملكة الامازيغية للورشنيس (الجدّار). مع بداية الفتحات الإسلامية، سيطر
المسلمون على المنطقة بين 675 و 682 بعد الميلاد (53 – 62 هـ) تحت قيادة
أبو المهاجر دينار.
بعد أن عمّرت من طرف قبائل زناتة و مغراوة، حكمت
بالتوالي من طرف بنورستم، بني عبيد، بنو زيري، بنوحمّاد، المرابطين،
الموحّدين ثمّ أخيرا من طرف بنوزيّان.
أصبحت تنس جمهورية مستقلّة مع
قدوم مولاي بن عبد الله و حميد العبد من قبيلة السّواد، العربية و هذا
حتّى احتلالها من طرف الأسبان ثمّ تحريرها من طرف الاخوة الأتراك : عرّوج
و خير الدّين في 1517.
خلال الفترة التّركية، خضعت المنطقة و قسّمت إلى
عدّة دوائر (دار السّلطان لتنس و السّاحل، بايلك الجهة الشرقية و الغربية
مع خليفة شلف).
بعد 1830 خضعت المنطقة للإحتلال الفرنسي و هذا رغم
المقاومة التي قام بها الأمير عبد القادر في السّهول و التي مثّلها الشريف
محمّد بن عبد الله المدعو بومعزة في الدّهرة و الورشنيس. عرفت شعوب
المنطقة عدّة مجازر قام بها قياد الاستعمار منهم (سان أرنو، بيليسي،
كافانياك ...) بتدخين كهوف الدّهرة. هذه المشاهد خلّدت بفضل الّلوحات
الزّيتية للمستعمرين.
خلال ثورة 1 نوفمبر 1954 ، كانت المنطقة تنتمي إلى الولاية الرابعة
و قد ساهمت باستشهاد أبنائها، في تحرير البلاد و استقلالها.
وأخيرا يجب الإشارة إلى أن الولاية ساهمت بشكل كبير في إثراء الحضارة
العربية الإسلامية بكتابات و مجلّدات العلماء و نذكر منهم : إبراهيم ابن
يخلف بن عبد السّلام أبو عشاق التنسي – محمّد ابن عبد الجليل – أبو عبد
الله التنسي – سيدي محمّد بن أبهلول – علي المجّاجي(940-1002 هجري) و
مجّاجي عبد الرّحمان المجّاجي.
معصرة الزيت الكريمية من المناطق الأثرية في ولاية الشلف
معصرة الزيت الكريمية من المناطق الأثرية في ولاية الشلف
الجغرافيا
يحّد ولاية شلف:
* من الشمال البحر الأبيض المتوسّط
* من الجنوب ولاية تيسمسيلت
* من الشرق ولايات عين الدفلى و تيبازة
* من الغرب ولايات مستغانم و غليزان
وتتميّز جغرافيا بعدّة عوامل طبيعية منها :
1) تنوع التضاريس:
وهي تتكوّن من 4 مناطق طبيعية تتّجه بالتّوازي مع السّاحل
* في الشّمال: الهضاب العليا لجبال الدّهرة و زكّار
* في الجنوب : هضاب الورشنيس
* في الوسط : السّهول
* أخيرا يمتدّ السّاحل على طول يقدّر بـ 130 كلم.
2) جوّ ذو درجات قصوى
* متوسّطي ذو رطوبة عالية في النّاحية الشّمالية
* قارّيّ في النّاحية الجنوبيّة
3) ثروة مائية متوسّطة
لا سيما واد "شلف" الذي يعتبر أهمّ مجرى بالجزائر و الذي يعبر الولاية من الشرق إلى الغرب.
4) ناحية زلزالية
تقع ولاية شلف في نواحي زلزالية تمتدّ من الأعاصير إلى تركيا.
النّظام الإداري
تنقسم ولاية شلف إلى 35 بلدية و 13 دائرة كالتالي:
الدوائر والبلديات التي تكوّنها
شلف شلف – سنجاس – أم دروع
واد فضّة واد فضّة – بني راشد – ولاد عبّاس
الكريمية الكريمية – حرشون – بني بوعطاب
زبوجة زبوجة – بنايرية – بوزغاية
ولاد فارس ولاد فارس – شطّية – لبيض مجاجة
بوقادير : بوقادير – واد سلي – صبحة
ولاد بن عبد الحقّ : ولاد بن عبد الحقّ – الحجّاج
عين مران :عين مران – حرنفة
تاوغريت : تاوغريت – دهرة
تنس : تنس – سيدي عكّاشة – سيدي عبد الرّحمان
أبو الحسن :أبو الحسن – == تلعصة == – تاجنة
المرسى المرسى – مصدّق
بني حوّاء بني حوّاء – بريرة – واد غوسين
السياحة
تزخر
المنطقة الساحلية بأكبر مظاهر و مناظر نظرا لموقعها الجغرافي بما فيه
البحر في الشمال و جبال الظهرة في الجنوب و جبل زكار في الشرق.
و لذا إنّ الساحل يغطيه موقعان كبيران؛ موقع الغرب الذي يمتد من بني حواء إلى تنس يمثّل منظرا جميلا مخضرّا و هو في سفح زكار.
و
تكوّن أغلبية هذه المواقع الغابية خلجانا أمثال بوشرال و ترغنية و
دومياالتي تؤلف منظرا خارقا في الجمال و تروق زيارته خاصّة بموقع حيث
تتدفّق فيم مساحات المرجان. و إنّ السهول التي تطلّ على الخليج هي صالحة
لخلق مراكز للعلاج بمياه البحر و محطات مناخية. إنّ الجهة هذه تأوي
بلديتين: "بني حواء" و "واد قوسين" و تمتد على أربعين كلم، فتكسب مؤهلات
تجعلها قطبا سياحيا ذا بعد دولي.
إنّ الشاطئ الغربي، دائما بالنسبة
لعاصمة الساحل تنس، يمتد على سبعين كلم. و منطقته هي أوسع من الشاطئ
الشرقي، تضيق أحيانا و سيّما في واد الملح و واد تغزرت و عند مخرج المنطقة
السكنية القلتة حتى إلى بداية شاطئ الدّشرية (بلدية الدّهرة).
تتموقع
في الناحية الغربية ثلاث بلديات: سيدي عبد الرحمان و المرسى و الدّهرة و
تزخر بمميزات سياحية هائلة: شواطئ رائعة، غابات تصلح للصيد السياحي (خنزير
الغاب، الحجل، أرانب) و دون ذلك.
و إنّ القدرات السياحية تتمركز في
الناحية الشمالية للولاية. و من ناحية أخرى، إن مدينة تنس الواقعة على بعد
خمسين كلم من الشلف تحتوي على موارد أكثر كثافة لأنها تشمل مواقع سياحية
علاوة على القدرات البحرية.
الشواطئ
تمثل طولا يقدّر في مجمله بـ
18725 مترا، نجد من غربها إلى شرقها: القلتة، المرسى، عين حمّادي، قطّار،
سيدي عبد الرحمان، واد الملح، مانيس، تنس، ترارنية، بوشرال، دوميا، بني
حواء، واد تغزة، دشرية.
طرق و مناظر
* الطريق الوطني رقم 11: هذه
الطريق التي تعانق الساحل بداية من الساحل الغربي (مستغانم) إلى غاية
الجزائر العاصمة مرورا بتنس تكنّى عاديا "الساحل الفاروزي" و تقدّم منظرا
هائلا.
* الطريق الولائي رقم 34: يقطع غابة "بيسا" التي تعتبر حديقة
طبيعية و تزخر بالحيوانات و النباتات سيّما شجرة الفلّين و صنوبر حلب و
تحلو فيها الجولات على الأرجل و الاسترخاء.
* الطريق الولائي رقم 30: بين منارة تنس و وسط المدينة، منظر شامل على ميناء تنس.
* منار المرسى
* قبّة سيدي عبد الرحمان: منظر جميل على الساحل الغربي
* منار تنس
* حلقة الطريق الوطني رقم 11 التي تنتهي في خليج ترارنية: شاطئ غني
بالمرجان و موقع ساحر يحفّه صنوبر حلب يؤهل لخلق محطات مناخية.
صور من الشلف

.

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[/center]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
aurassi
...::|نائب المدير|::...
...::|نائب المدير|::...


ذكر
عدد الرسائل: 218
العمر: 20
نقاط: 9094
شكر: 2
تاريخ التسجيل: 31/12/2008

مُساهمةموضوع: رد: الولايات الجزائرية   الخميس 24 سبتمبر 2009 - 20:24

[center]ولاية الأغواط
ولاية
الأغواط هي إحدى الولايات الجزائرية الثمانية والأربعين ،وعاصمة الولاية
هي مدينة الأغواط .تحتوي على الكثير من الخيرات تشتهر بالنخيل و ان اهل
الاغواط كرماء هناك أكبر مقر سياحي للمدينة في قصر كوردان او الزاوية
التجانية المشهورة في العالم باسره وتشتهر ايضا بانتاج الغاز حيث بها حقول
بمدينة حاسي الرمل وبها أكبر احتياطي من هذه المادة التي تضخ عبر عدة
انابيب تغذي أوروبا
موقع الـولايـة
تقع
ولاية الأغواط على مفترق الطرق بين الشمال و الجنوب و الشرق و الغرب يحدها
من الشمال تيارت و من الغرب البيض و من الشرق الجلفة و من الجنوب غرداية.
تتربع
على مساحة 25.052 كلم مربع و تضم 10 دوائر و 24 بلدية تعداد سكانها إلى
غاية 31/12/2005 بلغ 397764 و بكثافة سكانية قدرها 15.23 نسبة/ كلم².
إن
التوقعات السكانية المنتظرة إلى آفاق 2015 تعطي لنا حوالي 460000 نسبة
وتبعد عن العاصمة بـ 400 كلم، ترتفع على سطح البحر بـ 750 م و هي مدينة
رائعة الموقع و تكوين ممتاز بمنطقة جبلية هي جبل العمور و منحدرات الأطلس
الصحراوي مع مرتفعات غابية و مساحات سهبية و رعوية ذات مناخ قاري حار و
جاف صيفا و باردا شتاءا.
قد عرف أبناء هذه المنطقة بشجاعتهم و رفضهم لأي شكل من أشكال الاستعمار.
لقد
تعرضت مدينة الأغواط لحملة كبيرة قام بها باي الغرب محمد الكبير في جانفي
1785 م ثم جاءت الحملات الفرنسية فدخل سكان المنطقة تحت لواء الأمير عبد
القادر و كان خليفته في المنطقة الحاج عيسى العربي و قدور بن عبد الباقي.
و
بعد ذلك دخلوا في لواء الجهاد مع رائد المقاومة الشعبية في المنطقة بن
ناصر بن شهرة و الثائر الشريف بن عبد الله من ورقلة و رفضوا الخضوع
للاحتلال الفرنسي، مما جعل الاستعمار الفرنسي يزحف على المدينة بثلاثة
جيوش جرارة مجهزة بأسلحة حربية مختلفة تحت قيادة ثلاثة جنرالات هم:
-
الجنرال سبيليس و الجنرال يوسف يوسف اليهودي و الجنرال بوسكرين و بعد
مقاومة طويلة و عنيفة تحت قيادة العديد من ثوار المنطقة كيحى بن معمر و بن
ناصر بن شهرة و تلي بلكحل و غيرهم قتل فيهم الجنرال بوسكرين و الكومندوا
مران و عدة ضباط.
أما السكان الأصليون لهذه المنطقة كما جاء في مقدمة
ابن خلدون هم خليطة من البربر و العرب، فالفتوحات الإسلامية للمغرب العربي
أكدت القطيعة الأبدية للعالم اللاتيني لهذه المنطقة حيث امتدت حملاتها
المبكرة إلى مدينة الأغواط التي ضلت منذ ذلك التاريخ موقعا خصبا للمد
العربي الإسلامي الذي تتجلى بصماته في أواخر الخلافة الأموية ثم الدولة
الرسمية وتأثيرات خلافة المرابطون و خلافة الموحدين ثم نفوذ الدولة
البيزنطية و قد امتاز سكان هذه المنطقة باستقلاليتهم ونشاطهم الفلاحي
والرعوي و التجاري و بمستواهم الثقافي العالي
تحياتي...




نبـذة تـاريـخيــة

تعود نشأة الأغواط إلى عصور قديمة جدا كما تبينه بعض الرسومات الحجرية
التي تعود إلى العصر الحجري الحديث الممتدة بين 09 إلى 06 آلاف سنة قبل
الميلاد و هي موزعة بين البلديات و أثار سيدي مخلوف، الحصابية، الميلق،
الركوسة، الحويطة.
فالمعطيات المناخية و النباتية و التضاريسية
للأغواط مثلما ساهمت في تواجد الإنسان ما قبل التاريخ فقد جلبت إليها
النزوحات القبلية القديمة و هذا ما تبينه البناءات الأثرية من العهد
الروماني و البزنطي، اتخذت كتحصينات و أبراج المراقبة للاقتفاء أثر بعض
الحركات المناوئة لها من نوميديا أو بيونوليا ( التسمية الجغرافية للجنوب
في التاريخ القديم ) في كل من تاجموت و الحويطة و تسمية المدينة ورد في
قولين:
· القول الأول: نسبة إلى قبيلة الأغواط من قبيلة مغراوة من زناتة.
·
القول الثاني: و هو أصل الكلمة تعني غوط أي أرض كثيرة البساتين و الينابيع
و تقع بحدود وادي مزي و وادي مساعد و وادي الخير الذي كان يقطع المدينة
قديما.و قد أطلق عليها هذا الاسم بنو هلال الذين دخلوا المدينة في بداية
القرن الخامس الهجري.
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
أصل السكان
أما السكان الأصليون لهذه المنطقة كما جاء في مقدمة ابن خلدون هم خليطة من
البربر و العرب، فالفتوحات الإسلامية للمغرب العربي أكدت القطيعة الأبدية
للعالم اللاتيني لهذه المنطقة حيث امتدت حملاتها المبكرة إلى مدينة
الأغواط التي ضلت منذ ذلك التاريخ موقعا خصبا للمد العربي الإسلامي الذي
تتجلى بصماته في أواخر الخلافة الأموية ثم الدولة الرسمية وتأثيرات خلافة
المرابطون و خلافة الموحدين ثم نفوذ الدولة البيزنطية و قد امتاز سكان هذه
المنطقة باستقلاليتهم ونشاطهم الفلاحي والرعوي و التجاري و بمستواهم
الثقافي العالي.
مدينة الأغواط منطقة عبور
و تعتبر مدينة الأغواط همزة وصل بين جميع المراكز العصرية من إفريقيا إلى التلول
و السواحل و في ربط الجسور المغاربية و الصحراوية من خلال معابرها الهامة
أو التجارية نحو السودان إلى حد أن الفرنسيين يقولون بأنهم عندما احتلوها
قد احتلوا عاصمة ثانية للجزائر خاصة و إنها كانت محصنة بسور لاندري متى
بني، غير أن ضحايا المغربي أشار إلى وجود سنة 1663 ميلادي.
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
التاريخ البطولي لأبناء المنطقة و مواجهتهم للإستعمار
قد عرف أبناء هذه المنطقة بشجاعتهم و رفضهم لأي شكل من أشكال الاستعمار.
لقد تعرضت مدينة الأغواط لحملة كبيرة قام بها باي الغرب محمد الكبير في
جانفي 1785 م ثم جاءت الحملات الفرنسية فدخل سكان المنطقة تحت لواء الأمير
عبد القادر و كان خليفته في المنطقة الحاج عيسى العربي و قدور بن عبد
الباقي.
و بعد ذلك دخلوا في لواء الجهاد مع رائد المقاومة الشعبية في
المنطقة بن ناصر بن شهرة و الثائر الشريف بن عبد الله من ورقلة و رفضوا
الخضوع للاحتلال الفرنسي، مما جعل الاستعمار الفرنسي يزحف على المدينة
بثلاثة جيوش جرارة مجهزة بأسلحة حربية مختلفة تحت قيادة ثلاثة جنرالات هم:
- الجنرال سبيليس و الجنرال يوسف يوسف اليهودي و الجنرال بوسكرين و بعد
مقاومة طويلة و عنيفة تحت قيادة العديد من ثوار المنطقة كيحى بن معمر و بن
ناصر بن شهرة و تلي بلكحل و غيرهم قتل فيهم الجنرال بوسكرين و الكومندوا
مران و عدة ضباط.
سقوط مدينة الأغواط
سقطت مدينة الأغواط تحت أيدي الاستعمار يوم 04 ديسمبر 1852 استشهد حوالي
3000 من سكان المنطقة و كان تعدادهم حينذاك 6000 و العشرات من المفقودين و
قد خرب الاستعمار يومها كل شيء و حرق الناس أحياءا بعدما و ضعوهم في أكياس
و هذا بشهادة عساكر و هذا بشهادة عساكر الاحتلال.

شددوا المراقبة
على المدينة وعملوا على عزلها و جعلوها منطقة عسكرية و مقر لقيادة قواتهم
في الصحراء، لكن هذا لم يمنع أهلها من بعض الانتفاضات من وقت إلى لأخر
خاصة سنة 1878م نتيجة بعض الإجراءات الاستعمارية الاستفزازية و التي منها
قرار القاضي بمنح صفة حق الاستقرار في هذه الناحية للعنصر اليهودي، رغم
ذلك نصر السكان حركة الأمير خالد كقلة الجزائريين المنتخبين ثم حزب نجم
شمال إفريقيا حيث كان من مؤسسي هذا الحزب أحد أبناء المنطقة و هو المرحوم
عبد القادر الفار و حزب الشعب و حركة إنتصار الحركات الديموقراطية و كانت
أرض خصبة لأفكار و التنظيمات الوطنية بمختلف تشكيلاتها.
الجانب الثقافي لمدينة الأغواط
·
فمنذ بداية هذا القرن و مع قدوم بعض المصلحين إليها كصحفي والأديب عمر بن
قدور صاحب مجلة الفاروق و محمد العاصمي و دحمان بن الساسي و قيام بعض من
مصلحي هذه المدينة بإنشاء جمعية خيرية سنة 1920 سهر على افتتاح مدرسة
للتعليم حيث فتحت سنة 1922 تحت تسيير سعيد الزهراوي ثم الشيخ العلامة و
الفقيه و المؤرخ و الأديب مبارك الميلي حيث كان من حظ هذه المدينة أن نفي
إليها و من آثاره في الأغواط تأليفه لكتاب الجزائر في القديم والحديث و
كذلك مؤلفات أخرى و تكوينه لجيل واصل مسيرته الإصلاحية كالشيخ أبو بكر
الحاج عيسى و الشيخ أحمد قصيبة و الشيخ الحسين بن زاهية و الشيخ عطاء الله
كزواي و الشهيد الشيخ أحمد شطة، هذا الجيل بدوره كان أعضاؤه منشطين لجمعية
علماء المسلمين بالمنطقة وواصلوا مشوار التعليم فيه حيث تخرج على أيديهم
مئات الشباب المتشبعين بالروح الوطنية و الثقافية العربية الإسلامية،
فكانوا من الأوائل الذين أنشأوا فريق الكشافة الإسلامية على المستوى
الوطني ( فوج الرجاء ) بالإضافة إلى عدد من النوادي الثقافية و الفرق
الموسيقية و الرياضية العاملة في إطار الحركات الوطنية.
وقـائـع تـاريـخيــة
- 1518 مع دخول الأتراك إلى الجزائر أصبحت المدينة تابعة لباي تيطري ( المدية ).
- 1662 استقرار الوالي الصالح سيدي الحاج عيسى بالأغواط قادما من تلمسان.
- 1737 وفاة سيدي الحاج عيسى و مولد الصالح سيدي أحمد التجاني في عين ماضي.
- 1784 دخول الباي محمد الكردي على الأغواط.
-
1815 وفاة سيدي أحمد التجاني مؤسس الطريقة التجانية التي نشرت الإسلام في
إفريقيا و في كثير من مدن العالم حيث يوجد أكثر من 100 مليون من أتباعها.
- 1829 استقرار الوالي الصالح و المقدم الطريقة الشاذلية سيدي موسى بن حسن الشاذلي بالأغواط.
-
1835 في بداية السنة يزحف جيش من قبائل الأغواط و نواحيها و أعراش أولاد
نايل إلى العاصمة لتحريرها و وصلوا إلى مشارف البليدة و رجعوا بعد أن عقدت
فرنسا الهدنة مع الأمير عبد القادر و أصبحت البليدة تحت يده.
- 1849 استشهاد سيدي موسى بن حسن و رفاقه من الأغواط في ثورة الزعاطشة ببسكرة .
- 1852 في 21 نوفمبر بدأت معركة الأغواط مع فرنسا و سقطت مدينة الأغواط في 04 ديسمبر 1852 .
-
1875 خروج الشيخ بن ناصر بن شهرة إلى الشام مرورا بتونس حيث التحق بالأمير
عبد القادر و بقي هناك إلى أن وافته المنية و دفن في سوريا بعد أن قضى 25
سنة في محاربة الاستعمار الفرنسي حيث شارك في جل الثورات الشعبية منها:
* ثورة الشيخ بوعمامة بالبيض.
* ثورة الشريف بن عبد الله في ورقلة و متليلي.
* ثورة بوشوشة و ثورة محي الدين ابن الأمير عبد القادر.
* ثورة المقراني في بلاد القبائل.
و لم يضع السلاح إلا بعد أن انتهت كل الثورات الشعبية و عمره يزيد عن السبعين عاما.[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[/center]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
aurassi
...::|نائب المدير|::...
...::|نائب المدير|::...


ذكر
عدد الرسائل: 218
العمر: 20
نقاط: 9094
شكر: 2
تاريخ التسجيل: 31/12/2008

مُساهمةموضوع: رد: الولايات الجزائرية   الخميس 24 سبتمبر 2009 - 20:29

[center]ولاية الأغواط
ولاية
الأغواط هي إحدى الولايات الجزائرية الثمانية والأربعين ،وعاصمة الولاية
هي مدينة الأغواط .تحتوي على الكثير من الخيرات تشتهر بالنخيل و ان اهل
الاغواط كرماء هناك أكبر مقر سياحي للمدينة في قصر كوردان او الزاوية
التجانية المشهورة في العالم باسره وتشتهر ايضا بانتاج الغاز حيث بها حقول
بمدينة حاسي الرمل وبها أكبر احتياطي من هذه المادة التي تضخ عبر عدة
انابيب تغذي أوروبا
موقع الـولايـة
تقع
ولاية الأغواط على مفترق الطرق بين الشمال و الجنوب و الشرق و الغرب يحدها
من الشمال تيارت و من الغرب البيض و من الشرق الجلفة و من الجنوب غرداية.
تتربع
على مساحة 25.052 كلم مربع و تضم 10 دوائر و 24 بلدية تعداد سكانها إلى
غاية 31/12/2005 بلغ 397764 و بكثافة سكانية قدرها 15.23 نسبة/ كلم².
إن
التوقعات السكانية المنتظرة إلى آفاق 2015 تعطي لنا حوالي 460000 نسبة
وتبعد عن العاصمة بـ 400 كلم، ترتفع على سطح البحر بـ 750 م و هي مدينة
رائعة الموقع و تكوين ممتاز بمنطقة جبلية هي جبل العمور و منحدرات الأطلس
الصحراوي مع مرتفعات غابية و مساحات سهبية و رعوية ذات مناخ قاري حار و
جاف صيفا و باردا شتاءا.
قد عرف أبناء هذه المنطقة بشجاعتهم و رفضهم لأي شكل من أشكال الاستعمار.
لقد
تعرضت مدينة الأغواط لحملة كبيرة قام بها باي الغرب محمد الكبير في جانفي
1785 م ثم جاءت الحملات الفرنسية فدخل سكان المنطقة تحت لواء الأمير عبد
القادر و كان خليفته في المنطقة الحاج عيسى العربي و قدور بن عبد الباقي.
و
بعد ذلك دخلوا في لواء الجهاد مع رائد المقاومة الشعبية في المنطقة بن
ناصر بن شهرة و الثائر الشريف بن عبد الله من ورقلة و رفضوا الخضوع
للاحتلال الفرنسي، مما جعل الاستعمار الفرنسي يزحف على المدينة بثلاثة
جيوش جرارة مجهزة بأسلحة حربية مختلفة تحت قيادة ثلاثة جنرالات هم:
-
الجنرال سبيليس و الجنرال يوسف يوسف اليهودي و الجنرال بوسكرين و بعد
مقاومة طويلة و عنيفة تحت قيادة العديد من ثوار المنطقة كيحى بن معمر و بن
ناصر بن شهرة و تلي بلكحل و غيرهم قتل فيهم الجنرال بوسكرين و الكومندوا
مران و عدة ضباط.
أما السكان الأصليون لهذه المنطقة كما جاء في مقدمة
ابن خلدون هم خليطة من البربر و العرب، فالفتوحات الإسلامية للمغرب العربي
أكدت القطيعة الأبدية للعالم اللاتيني لهذه المنطقة حيث امتدت حملاتها
المبكرة إلى مدينة الأغواط التي ضلت منذ ذلك التاريخ موقعا خصبا للمد
العربي الإسلامي الذي تتجلى بصماته في أواخر الخلافة الأموية ثم الدولة
الرسمية وتأثيرات خلافة المرابطون و خلافة الموحدين ثم نفوذ الدولة
البيزنطية و قد امتاز سكان هذه المنطقة باستقلاليتهم ونشاطهم الفلاحي
والرعوي و التجاري و بمستواهم الثقافي العالي
تحياتي...




نبـذة تـاريـخيــة

تعود نشأة الأغواط إلى عصور قديمة جدا كما تبينه بعض الرسومات الحجرية
التي تعود إلى العصر الحجري الحديث الممتدة بين 09 إلى 06 آلاف سنة قبل
الميلاد و هي موزعة بين البلديات و أثار سيدي مخلوف، الحصابية، الميلق،
الركوسة، الحويطة.
فالمعطيات المناخية و النباتية و التضاريسية
للأغواط مثلما ساهمت في تواجد الإنسان ما قبل التاريخ فقد جلبت إليها
النزوحات القبلية القديمة و هذا ما تبينه البناءات الأثرية من العهد
الروماني و البزنطي، اتخذت كتحصينات و أبراج المراقبة للاقتفاء أثر بعض
الحركات المناوئة لها من نوميديا أو بيونوليا ( التسمية الجغرافية للجنوب
في التاريخ القديم ) في كل من تاجموت و الحويطة و تسمية المدينة ورد في
قولين:
· القول الأول: نسبة إلى قبيلة الأغواط من قبيلة مغراوة من زناتة.
·
القول الثاني: و هو أصل الكلمة تعني غوط أي أرض كثيرة البساتين و الينابيع
و تقع بحدود وادي مزي و وادي مساعد و وادي الخير الذي كان يقطع المدينة
قديما.و قد أطلق عليها هذا الاسم بنو هلال الذين دخلوا المدينة في بداية
القرن الخامس الهجري.
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
أصل السكان
أما السكان الأصليون لهذه المنطقة كما جاء في مقدمة ابن خلدون هم خليطة من
البربر و العرب، فالفتوحات الإسلامية للمغرب العربي أكدت القطيعة الأبدية
للعالم اللاتيني لهذه المنطقة حيث امتدت حملاتها المبكرة إلى مدينة
الأغواط التي ضلت منذ ذلك التاريخ موقعا خصبا للمد العربي الإسلامي الذي
تتجلى بصماته في أواخر الخلافة الأموية ثم الدولة الرسمية وتأثيرات خلافة
المرابطون و خلافة الموحدين ثم نفوذ الدولة البيزنطية و قد امتاز سكان هذه
المنطقة باستقلاليتهم ونشاطهم الفلاحي والرعوي و التجاري و بمستواهم
الثقافي العالي.
مدينة الأغواط منطقة عبور
و تعتبر مدينة الأغواط همزة وصل بين جميع المراكز العصرية من إفريقيا إلى التلول
و السواحل و في ربط الجسور المغاربية و الصحراوية من خلال معابرها الهامة
أو التجارية نحو السودان إلى حد أن الفرنسيين يقولون بأنهم عندما احتلوها
قد احتلوا عاصمة ثانية للجزائر خاصة و إنها كانت محصنة بسور لاندري متى
بني، غير أن ضحايا المغربي أشار إلى وجود سنة 1663 ميلادي.
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
التاريخ البطولي لأبناء المنطقة و مواجهتهم للإستعمار
قد عرف أبناء هذه المنطقة بشجاعتهم و رفضهم لأي شكل من أشكال الاستعمار.
لقد تعرضت مدينة الأغواط لحملة كبيرة قام بها باي الغرب محمد الكبير في
جانفي 1785 م ثم جاءت الحملات الفرنسية فدخل سكان المنطقة تحت لواء الأمير
عبد القادر و كان خليفته في المنطقة الحاج عيسى العربي و قدور بن عبد
الباقي.
و بعد ذلك دخلوا في لواء الجهاد مع رائد المقاومة الشعبية في
المنطقة بن ناصر بن شهرة و الثائر الشريف بن عبد الله من ورقلة و رفضوا
الخضوع للاحتلال الفرنسي، مما جعل الاستعمار الفرنسي يزحف على المدينة
بثلاثة جيوش جرارة مجهزة بأسلحة حربية مختلفة تحت قيادة ثلاثة جنرالات هم:
- الجنرال سبيليس و الجنرال يوسف يوسف اليهودي و الجنرال بوسكرين و بعد
مقاومة طويلة و عنيفة تحت قيادة العديد من ثوار المنطقة كيحى بن معمر و بن
ناصر بن شهرة و تلي بلكحل و غيرهم قتل فيهم الجنرال بوسكرين و الكومندوا
مران و عدة ضباط.
سقوط مدينة الأغواط
سقطت مدينة الأغواط تحت أيدي الاستعمار يوم 04 ديسمبر 1852 استشهد حوالي
3000 من سكان المنطقة و كان تعدادهم حينذاك 6000 و العشرات من المفقودين و
قد خرب الاستعمار يومها كل شيء و حرق الناس أحياءا بعدما و ضعوهم في أكياس
و هذا بشهادة عساكر و هذا بشهادة عساكر الاحتلال.

شددوا المراقبة
على المدينة وعملوا على عزلها و جعلوها منطقة عسكرية و مقر لقيادة قواتهم
في الصحراء، لكن هذا لم يمنع أهلها من بعض الانتفاضات من وقت إلى لأخر
خاصة سنة 1878م نتيجة بعض الإجراءات الاستعمارية الاستفزازية و التي منها
قرار القاضي بمنح صفة حق الاستقرار في هذه الناحية للعنصر اليهودي، رغم
ذلك نصر السكان حركة الأمير خالد كقلة الجزائريين المنتخبين ثم حزب نجم
شمال إفريقيا حيث كان من مؤسسي هذا الحزب أحد أبناء المنطقة و هو المرحوم
عبد القادر الفار و حزب الشعب و حركة إنتصار الحركات الديموقراطية و كانت
أرض خصبة لأفكار و التنظيمات الوطنية بمختلف تشكيلاتها.
الجانب الثقافي لمدينة الأغواط
·
فمنذ بداية هذا القرن و مع قدوم بعض المصلحين إليها كصحفي والأديب عمر بن
قدور صاحب مجلة الفاروق و محمد العاصمي و دحمان بن الساسي و قيام بعض من
مصلحي هذه المدينة بإنشاء جمعية خيرية سنة 1920 سهر على افتتاح مدرسة
للتعليم حيث فتحت سنة 1922 تحت تسيير سعيد الزهراوي ثم الشيخ العلامة و
الفقيه و المؤرخ و الأديب مبارك الميلي حيث كان من حظ هذه المدينة أن نفي
إليها و من آثاره في الأغواط تأليفه لكتاب الجزائر في القديم والحديث و
كذلك مؤلفات أخرى و تكوينه لجيل واصل مسيرته الإصلاحية كالشيخ أبو بكر
الحاج عيسى و الشيخ أحمد قصيبة و الشيخ الحسين بن زاهية و الشيخ عطاء الله
كزواي و الشهيد الشيخ أحمد شطة، هذا الجيل بدوره كان أعضاؤه منشطين لجمعية
علماء المسلمين بالمنطقة وواصلوا مشوار التعليم فيه حيث تخرج على أيديهم
مئات الشباب المتشبعين بالروح الوطنية و الثقافية العربية الإسلامية،
فكانوا من الأوائل الذين أنشأوا فريق الكشافة الإسلامية على المستوى
الوطني ( فوج الرجاء ) بالإضافة إلى عدد من النوادي الثقافية و الفرق
الموسيقية و الرياضية العاملة في إطار الحركات الوطنية.
وقـائـع تـاريـخيــة
- 1518 مع دخول الأتراك إلى الجزائر أصبحت المدينة تابعة لباي تيطري ( المدية ).
- 1662 استقرار الوالي الصالح سيدي الحاج عيسى بالأغواط قادما من تلمسان.
- 1737 وفاة سيدي الحاج عيسى و مولد الصالح سيدي أحمد التجاني في عين ماضي.
- 1784 دخول الباي محمد الكردي على الأغواط.
-
1815 وفاة سيدي أحمد التجاني مؤسس الطريقة التجانية التي نشرت الإسلام في
إفريقيا و في كثير من مدن العالم حيث يوجد أكثر من 100 مليون من أتباعها.
- 1829 استقرار الوالي الصالح و المقدم الطريقة الشاذلية سيدي موسى بن حسن الشاذلي بالأغواط.
-
1835 في بداية السنة يزحف جيش من قبائل الأغواط و نواحيها و أعراش أولاد
نايل إلى العاصمة لتحريرها و وصلوا إلى مشارف البليدة و رجعوا بعد أن عقدت
فرنسا الهدنة مع الأمير عبد القادر و أصبحت البليدة تحت يده.
- 1849 استشهاد سيدي موسى بن حسن و رفاقه من الأغواط في ثورة الزعاطشة ببسكرة .
- 1852 في 21 نوفمبر بدأت معركة الأغواط مع فرنسا و سقطت مدينة الأغواط في 04 ديسمبر 1852 .
-
1875 خروج الشيخ بن ناصر بن شهرة إلى الشام مرورا بتونس حيث التحق بالأمير
عبد القادر و بقي هناك إلى أن وافته المنية و دفن في سوريا بعد أن قضى 25
سنة في محاربة الاستعمار الفرنسي حيث شارك في جل الثورات الشعبية منها:
* ثورة الشيخ بوعمامة بالبيض.
* ثورة الشريف بن عبد الله في ورقلة و متليلي.
* ثورة بوشوشة و ثورة محي الدين ابن الأمير عبد القادر.
* ثورة المقراني في بلاد القبائل.
و لم يضع السلاح إلا بعد أن انتهت كل الثورات الشعبية و عمره يزيد عن السبعين عاما.[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[/center]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
aurassi
...::|نائب المدير|::...
...::|نائب المدير|::...


ذكر
عدد الرسائل: 218
العمر: 20
نقاط: 9094
شكر: 2
تاريخ التسجيل: 31/12/2008

مُساهمةموضوع: رد: الولايات الجزائرية   الخميس 24 سبتمبر 2009 - 20:31

[center]: لمحة عن ولايــة أم البواقي :.
ولاية أم البواقي ولاية أمازيغية جزائرية تقع في الجهة الشرقية من البلاد. يحدها من الجنو
ولاية خنشلة ومن الشرق ولاية تبسة ومن الغرب ولاية ميلة وباتنة ومن الشمال ولاية قالمة
وقسنطينة. تبعد عن عاصمة الدولة الجزائر بحوالي 500 كم وعن الساحل المطل على البحر
الأبيض المتوسط الذي يقع شمالها بحوالي 300 كم وعن حدود دولة تونس بحوالي 100 كم.
سكانها
يقدر عدد سكان الولاية بحولي 600 ألف ساكن يتوزعون على 29 بلدية سكانها أمازيغ
(شاوية). من أكبر مدن الولاية مدينة عين البيضاءالتي يتجاوز عدد سكانها
حوالي 200 ألف ساكن
و هي ايضا من اصغر مدن الولاية ودائرة عين مليلة فهي من أكبر دوائر الولاية وتمتاز بمناطق
زراعية حيث الأرياف وتربية المواشي، أما وسط المدينة فهو مركز كبير للتجارة بكل أنواعها
حيث يباع كل شيء يبحث عنه الزبون خاصة قطع غيار السيارات والأجهزة الإلكترومنزلية
وتكاد تعد هذه المدينة منطقة صناعية ضخمة بالجزائر. تليها مدينة عين فكرون من حيث التعداد
السكاني و المساحة .
تعتبر مدينة عين فكرون المصدر الرئيسي لمداخيل الولاية اذ تدير تجارة معتبرة
و انواع شتى من اللبوسات و المفروشات و الاحذية .الكم الهائل من السلع يستورد من دول اسيا
كالصين و الإمارات العربية المتحدة .و تعتبر المدينة مقصد الكثير من الزوار و المتبضعين
نظرا للاسعار الزهيدة و الكم المتنوع للسلع .كما نجد مدينة سيقوس التي توجد بهااثار رومانية
تنتضرالاستغلال كما تسمى ولاية أم البواقي بولاية جبل سيدي ارغيس الذي يحيط ببلدية أم
البواقي الشيئ الذي يعطيها منظراً طبيعياً رائعا ، ومـــن أشهر أحياء بلدية أم البواقي حي
الصوناطيبا ، والبيتونص التحتاني والفوقاني و حي محمد الأخضر السائحي (بير التـــرش) و
لاصاص ، حيدرة و أحياء تحت سوق الفلاح وهي أحياء عريقة يكثر بها الحركة والتجارة ، كما
تعتبر ولاية أم البواقي الولاية النموذجية في الجزائر حيث أن كل الطرق والبنايات موضوعة بشكل
لايمكن القول عنه إلا بأنه رائع. كما توجد بها دائرة سيقوس، والتي تعتبر من أهم المواقع الأثرية،
حيث توجد مدينة كاملة لشعب الدولمان، غير أنه لم يتم كشف النقاب بعد عن هذه الآثار بعد، ونظرا
لوجود مدينة كاملة تحت غابة "العزري" فإنه تم كشف القليل القليل من هذه التحف الأثرية.
وأشهر قبيلة بولاية أم البوافي هي قبيلة * أولاد عبد الوهاب *و *واولاد عمارة*و *أولاد
أحمد أوسعيد*
من أهم الدوائر :

دائرة عين البيضاء :
عين البيضاء . هي مدينة تقع في شمال شرق الجزائر 35.48 شمالا 7.8 شرقا وهي تبعد
عن مدينة قسنطينة ب 110 كلم . و عن مدينة عنابة ب 170كلم وعن مدينة تبسة ب 88
كلم . يبلغ إرتفاعها عن مستوى سطح البحر ب1000 م.
ومناخها قاري شديد البرودة في الشتاء قد تصل في الليل إلى -5 تحت الصفر وتسقط فيها
الثلوج بمعدل 5 أيام في السنة كما تتساقط فيه الأمطار بغزارة. أما فصل الصيف فيكون شبه
جاف مع إرتفاع في الحرارة قد يصل إلى + 40 درجة تحت الضل في النهار . ويبلغ
المتوسط السنوي لتساقط الأمطار 350 ملم.
يبلغ عدد سكان عين البيضاء أكثر من 200.000 نسمة وهي مدينة عريقة م كما أن لها جدور
في الماضي تعود إلي الفترة الرومانية
سميت ب عين البيضاء وذلك حسب الأسطورة المتداولة حول قصة دياب الهلايلي مع فرصه
الأبيض . كماتوجد بالقرب من المدينة عين تسمي عين البضاء الصغيرة وتقول الأسطورة أن
فرصه توفية ب القرب من العين. لقد أنجبة عين البيضاء عدة شعراء وأدباء وعلماء من بينهم
الكاتب الكبير رشيد بو جدرة و الشاعر محمدأل خليف و الشيخ أخضر بوكفة و الشيخ عبد القادر
خياري . و ينسب أهلها إلى قبيلة لحرا كتة وهي تعتبر عاصمة لهم يتكلم أهل المدينة اللغة
العربية و الغة الفرنسية و كدا اللهجة الأمازيغية والشاوية لكن الغالب هو اللغة العربية أنجبت
المدينة العديد من المفكرين و الأدباء و حتى الشعراء الذين اشتهروا في العالم العربي و تشتهر
المدينة بصناعة الصوف و الجلود و كذلك العطور و الخشب و تتحدث انباء مؤخرا عن وجود
النفط فيها و أكبر احياء المدينة حي ماريان و سوق العاصر و طريق خنشلة و طريق مسكانة
تحتوي المدينة على ملعبين لكرة القدم الأول معشوب طبيعيا ذو سعة تقدر ب10.000 متفرج
و هو مخصص لفريق اتحاد عين البيضاء أما الملعب الثاني فهو مخصص للفريق الثاني اتحاد
مدينة عين البيضاء
دائرة عين مليلة :
"عين مليلة" أو "تامليلت" باللغة الأمازيغية، وتتبع إداريا لولاية أم البواقي التي تقع في الجهة
الشرقية من البلاد. تبعد مدينة عين مليلة عن قسنطينة حوالي 90 كلم جنوبا، و 69 كلم شمال
مدينة باتنة، و هي تبعد عن العاصمة الجزائر ب 450 كلم. يصعب التحدث عن تاريخها لقلة
الوثائق وندرة المكتوب عنها، فتاريخها في معظمه نتيجة ذاكرة جماعية قد لا تحقق دقة التاريخ
الموثق
فمعظم ما عرف عن تاريخ المدينة كان تاريخا شفويا منقولا عن شيوخها الذين لم يبقي منهم
الزمن إلا القليل، ولعل أغلب الروايات وأرجحها تقول:
إن تاريخ مدينة عين مليلة يعود إلى أزمنة غابرة. لم يتوفر مصدر في الوثائق يؤكد هذا، حيث
أنها كانت في ما سبق نقطة توقف واستراحة قبائل البدو الرّحل ومكان إقامة الحجاج والتجار
المتجهين إلى بلاد الشام وأثناء العودة إلى بلاد المغرب الأقصى.كما كانت تقام بها سوق في
فصل الخريف من كل سنة، وهدا بعد أن تجف البحيرات المالحة التي كانت كثيرة في الماضي،
مما أكسبها إسم تامليلت بالأمازيغية و الدي يعني الأرض البيضاء المالحة،و كانت هده السوق
تقام إلى غاية فترة الإستعمار الفرنسي بمنطقة الصليب جنوب شرق المدينة الحاليةن وهي منطقة
معروفة ببياض تربتها و ملوحة مياهها.
وقد ورد في كتاب الأستاذ (مبارك الميلي) الجزائر في ضوء التاريخ ذكر تاريخ المنطقة حول
مدينة عين مليلة منذ القدم سواء عن سكان المنطقة وعاداتهم وتقاليدهم وتحدثهم لغة واحدة أو
عن
تضاريس وجغرافية المنطقة ولكن لم يذكر شيئا عن المدينة، وهذا دليل قاطع على أن سهول
مدينة عين مليلة لم تكن آهلة بالسكان بالصورة التي تشكل مدينة وذلك لأسباب عدة أهمها:
الغزو المتلاحق لهذه المنطقة من طرف الوندال الرومان ....إلخ)
عدم إتقان فنون قتال عند سكان المنطقة الضروري للدفاع عن النفس ضد المعتدين.
عدم التمكن من تقنية التحصين في السهول كبناء حصون وقلاع.
إنعدام الصناعات الحربية كالأسلحة التقليدية.
الطبيعة المسالمة لسكان المنطقة
الولاية في أرقام :
المساحة 7.639 كم²
العدد السكان 600.000 ( 2002 ) نسمة
رمز الولاية 04
الترقيم الهاتفي 032
عدد البلديات 29
الرمز البريدي 04000
.


.[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[/center]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
aurassi
...::|نائب المدير|::...
...::|نائب المدير|::...


ذكر
عدد الرسائل: 218
العمر: 20
نقاط: 9094
شكر: 2
تاريخ التسجيل: 31/12/2008

مُساهمةموضوع: رد: الولايات الجزائرية   الخميس 24 سبتمبر 2009 - 20:34

[center]ولاية باتنة

هي
ولاية أمازيغية في الشرق الجزائري. النشأة تأسست مدينة باتنة عن طريق
المرسوم المؤرخ في 12 سبتمبر 1848 الصادر عن نابليون، وذلك بعد أن قررت
اللجنة الاستشارية الكائن مقرها بقسنطينة جعل باتنة مدينة مستقبلية نظرا
لموقعها الاستراتيجي على محاور بسكرة، تبسة، سطيف وقسنطينة.
الموقع
الجغرافي مدينة باتنة، عاصمة الأوراس, منطقة أمازيغية شاوية ومقر الولاية،
تقع على بعد 425 كم جنوب شرق الجزائر العاصمة وترتفع عن سطح البحر بـ980م.
الولايات المحاذية لولاية باتنة هي: من الشرق تبسة، أم البواقي وخنشلة، من
الشمال الغربي سطيف ومسيلة، من الشمال الشرقي ميلة ومن لجنوب بسكرة.
المنـــاخ
مناخ مدينة باتنة شبه جاف. تتراوح درجات الحرارة بين 4 درجات مئوية في
جانفي و35 درجة في جويلية. خلال الشتاء تنزل الحرارة إلى أقل من الصفر
ليلا مع تكون الجليد. أما في فصل الصيف فيمكن أن تصل إلى 45 درجة مئوية في
الظل. متوسط سقوط المطر فيبلغ حوالي 210 مم في السنة، أما الثلج فيسقط
خلال أيام فقط.
المواصلات للموقع مدينة باتنة ميزات ذات قيمة، فهي تقع
في ملتقى طرق هامة: المحور شمال-جنوب الذي يربط الشمال بالجنوب ومحور
شرق-غرب الذي يمر عبر الهضاب العليا. كما استفادت باتنة بالمطار الدولي
مصطفى بن بولعيد الذي يبعد عنها بـ25 كم والذي يربط الولايات الداخلية
للوطن وبعض المدن الأوروبية كباريس، ليون، مرسليا واسطنبول.
السياحــة
بالقرب من مدينة باتنة توجد أجمل الواقع الأثرية كالآثار الرومانية
الأمازيغية بتازولت، تيمقاد، إيمدغاسن، مسجد من أقدم مساجد إفريقيا بناه
الصحابي عقبة بن نافع رضي الله عنه حيث هو مدفون، معالم القنطرة بوابة
الصحراء، والمناظر الرائعة بغوفي التي توجد فيها المساكن الشاوية التي
تعبر على الحضارة الأمازيغية القائمة في المنطقة. أما الحظيرة الوطنية
لبلزمة وجبل شليا البالغ ارتفاعه أكثر من 2300م فيشكلان رائعتين من
الروائع الطبيعية.
واقع التنميــة خلال السبعينات فضل التوجه الاقتصادي
السائد الصناعة وإقامة الهياكل القاعدية الكبيرة (المخطط الخاص لسنة
1969)، مما سمح بإنشاء العديد من المركبات (الجلود، النسيج، الصلب، ...)
والتي تعرف صعوبات جمة الآن. أما اليوم فتحاول مدينة باتنة النهوض بواقع
التنمية بمختلف فروعه وذلك بتنشيط كل الفاعلين والعمل على خلق الفرص
الاقتصادية لمختلف شرائح المواطنين.
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
رموز الولايه
تقع
ولاية باتنة في قلب الاوراس يحدها شمالا قسنطينة ومن الجنوب بسكرة ومن
الشرق ام البواغي وخنشلة ومن الغرب ولاية سطيف. تتميز بتضاريسها الوعرة
وبحلة ثلوجها شتاءا ،والمناظر الخلابة ربيعاوصيفا.يمتاز شعبها بالكرم
والجود. ويقطنها الشاوية وهم ذوو أصول أمازيغية.تعتبر مهد الثورة
الجزائرية المجيدة .حيث يشهد لها التاريخ من خلال ابنائها الذين قدمو
النفس والنفيس من أجل الوطن ،وعلى راسهم اب الثورة سي مصطفى بن بولعيد
رحمه الله. من أشهر مواقعها السياحية مدينة تيمقاد الأثرية التي تعد من
أعرق ما تبقى من الرومان في العالم، وكذا ضريح إمادغاسن الأمازيغي الذي
بني على شكل هرم عاعدته 60 مترا. وأيضا شرفات غوفي التي يشبه موقعها
الطبيعي جبال كولورادو وغراند كانيون في الولايات المتحدة. وكذا جبال
شليا2300م وإشمول 2100 المتميزتين بكثافة غاباتهما وثلوجهما شتاءا
والإخضرار ربيعا وصيفا وخريفا. وفيها أيضا عدة وديا أهمهما واد عبدي الذي
يبرز من جبال المحمل الشامخة 2000م إلى أدنى الصحاري في بسكرة والوادي
الأبيض من شليا وإشمول إلى الصحاري. وكذا الحضيرة الوطنية لبلزمة التي
تتمتع بثروة نباتية وغابية هئلة. وتتميز باتنة بينابيع المياه الطبيعية
المتدغقة من قمم الجبال .
المناخ
مناخ
مدينة باتنة شبه جاف. تتراوح درجات الحرارة بين 4 درجات مئوية في جانفي
و35 درجة في جويلية. خلال الشتاء تنزل الحرارة إلى أقل من الصفر ليلا مع
تكون الجليد. أما في فصل الصيف فيمكن أن تصل إلى 45 درجة مئوية في الظل.
متوسط سقوط المطر فيبلغ حوالي 210 مم في السنة، أما الثلج فيسقط خلال أيام فقط.
المواصلات
للموقع
مدينة باتنة ميزات ذات قيمة، فهي تقع في ملتقى طرق هامة: المحور شمال-جنوب
الذي يربط الشمال بالجنوب ومحور شرق-غرب الذي يمر عبر الهضاب العليا.
كما
استفادت باتنة بالمطار الدولي مصطفى بن بولعيد الذي يبعد عنها بـ25 كم
والذي يربط الولايات الداخلية للوطن وبعض المدن الأوروبية كباريس، ليون،
مرسليا واسطنبول.
السياحــة
بالقرب من
مدينة باتنة توجد أجمل الواقع الأثرية كالآثار الرومانية بتازولت، تيمقاد،
إيمدغاسن، مسجد من أقدم مساجد إفريقيا بناه الصحابي عقبة بن نافع رضي الله
عنه حيث هو مدفون، معالم القنطرة بوابة الصحراء، والمناظر الرائعة بغوفي.
أما الحظيرة الوطنية لبلزمة وجبل شليا البالغ ارتفاعه أكثر من 2300م فيشكلان رائعتين من الروائع الطبيعية.
واقع التنميــة
خلال
السبعينات فضل التوجه الاقتصادي السائد الصناعة وإقامة الهياكل القاعدية
الكبيرة (المخطط الخاص لسنة 1969)، مما سمح بإنشاء العديد من المركبات
(الجلود، النسيج، الصلب، ...) والتي تعرف صعوبات جمة الآن.
أما اليوم
فتحاول مدينة باتنة النهوض بواقع التنمية بمختلف فروعه وذلك بتنشيط كل
الفاعلين والعمل على خلق الفرص الاقتصادية لمختلف شرائح المواطنين.



.
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[/center]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
aurassi
...::|نائب المدير|::...
...::|نائب المدير|::...


ذكر
عدد الرسائل: 218
العمر: 20
نقاط: 9094
شكر: 2
تاريخ التسجيل: 31/12/2008

مُساهمةموضوع: رد: الولايات الجزائرية   الخميس 24 سبتمبر 2009 - 20:35

- ولاية بجاية
إحدى
ولايات الجزائر، رمزها 6 . عاصمتها مدينة بجاية من مدن الجزائر الكبرى
والتي تحمل إرثا حضاريا وكانت عاصمة للحماديين وساهمت في دفع المعرفة
بالجزائر.
البلديات
تتمتع ولاية بجاية
بحدود جد استراتجية جيث يحدها من الشمال البحر الابيض المتوسط، و من
الشمال الغربي، ولاية تيزي وزو، و من الغرب ولاية البويرة، من الشرق ولاية
جيجل، ومن الجنوب الشرقي ، ولاية سطيف ،و من الجنوب الغربي ولاية برج
بوعرريج. و تتمتع الولاية بغطاء نباتي جد متنوع من غابات الصنوبر أشجار
الزيتون و تتوفر الولاية على حظيرة وطنية مصنفة عالميا هي الحظيرة الوطنية
لغورايا إضافة إلى شريط ساحلي خلاب و ميناء صيد و آخر تجاري و تصنف
الولاية ضمن الولايات السياحية الأكثر زيارة لثرائها الحضاري و المناطق
الأثرية.
بلديات الولاية
* بجاية *
بوخليفة * تالة حمزة * تامريجت * أوقاس * آيت سماعيل * تاسكريوت * تمقرة *
آغرام * كسيلة * تاوريرت آغيل * أمالو * بوحمزة * كنديرة * خراطة * فرعون
* بني جليل * القصر * توجة * بوجليل * بني مليكش * سوق أوفلة * شميني *
تيفرة * تينبذار * سيدي عياد * تيمزريت * سيدي عيش * لفلاي * أكفادو *
تيبيان * آيت أرزين* غيل * فناية الماثن * سمعون * أميزور * ذراع القايد *
مرباشة * مسيسنة * صدوق* أوزلاقن * آدكار * شلاطة * أقبو * بني معوش*
درقينة * تيزي أنبربار* سوق الإثنين* ملبو* تيشي* وادي غير* تازمالت *
شميني جنان
المساحة 3223.50 كم²
العدد 100000 ( 1998 ) نسمة
الكثافة السكانية 276/كم²
رمز الولاية 06
الترقيم الهاتفي 034
عدد البلديات 53
الرمز البريدي 06000
صور من بجاية


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

بجاية في الستينات

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
aurassi
...::|نائب المدير|::...
...::|نائب المدير|::...


ذكر
عدد الرسائل: 218
العمر: 20
نقاط: 9094
شكر: 2
تاريخ التسجيل: 31/12/2008

مُساهمةموضوع: رد: الولايات الجزائرية   الخميس 24 سبتمبر 2009 - 20:37


<table class="forumline" width="100%" border="0" cellpadding="0" cellspacing="1"><tr class="post"><td class="row2" colspan="2" valign="top" width="100%" height="28"><table width="100%" border="0" cellpadding="0" cellspacing="0"><tr><td colspan="2">
بسكرة
الموقع الجغرافــي
تقع
مدينة بسكرة في الجنوب الشرقي للدولة الجزائرية، (همزة وصل بين الجنوب
والشمال - بوابة الصحراء)، تبعد عن العاصمة الجزائرية بحوالي 422 كلم،
تتربع الولاية على مساحة تقدر بـ: 12.755 كلم2، يقدر ارتفاعها على مستوى
البحر بـ:128 متر، ذات مناخ بارد في الشتاء، حار
:وجاف في الصيف. حدودها كما يأتي
- من الشمال: ولاية باتنة والمسيلة؛
- من الجنوب: ولاية ورقلة والوادي؛
- من الشرق: ولاية خنشلة؛
- من الغرب: ولاية الجلفة
الموقـــع الإداري
ظهرت بسكرة كبلدية بموجب قرار ماي 1878 الخاضع لقرار مجلس الشيوخ المؤرخ في 09 أفريل 1889؛ بعدها كان التقسيم الإداري كما يلي:
كانت
بسكرة دائرة تابعة لولاية الأوراس حتى عام 1974، لترقى بعدها إلى ولاية
طبقا للقانون رقم 04-84 المؤرخ في 1984/02/04 وما يليه، أصبح التقسيم
الإداري البلدي لبلدية بسكرة كما يلي من الشمال بلدية لوطاية؛ من الغرب
بلدية الحاجب؛ من الشرق بلدية سيدي عقبة والشتمة؛ ومن الجنوب بلدية أوماش.
خصائص المنطقـة
الموقع
الجغرافي للمنطقة (بوابة الصحراء الجزائرية أو منطقة الزيبان)، حيث تعتبر
من أهم الواحات الكبرى في الجزائر، تمتد على مساحة تصل إلى 05 كلم2، تحوي
مناطق فلاحية تقدر تقريبا بـ 1300 هكتار (ثروة غابية بها أكثر من
1.500.000 نخلة والعديد من الأشجار المثمرة)؛
إنتاجها الوفير للتمور
ذات الجودة العالية وبجميع أنواعها، نذكر "دقلة نور" المشهورة عالميا؛
المنابع المعدنية الحارة الواقعة في أنحاء مختلفة من تراب الولاية،
والمعروفة وطنيا، منها المستغلة (حمام الصالحين-حمام سيدي الحاج-حمام
الشقة...)، ومنها الغير مستغلة؛
المركز الديني المشهور إسلاميا والمهتم
بتعاليم القرآن الكريم والشريعة الإسلامية، المقام ببلدية سيدي عقبة، هذه
البلدية المسماة على الصحابي الجليل "عقبة ابن نافع" والموجود ضريحه حاليا
بهذه الأخيرة؛
الطرق الوطنية المختلفة المرتبطة والمحيطة بالولاية، خط السكك الحديدية الرابط بين الشمال والجنوب، المطار الدولي والجامعة؛
النوادر
السياحية (برج الترك، الآثار الرومانية، المنقوشات الحجرية، جامع سيدي
عقبة، سد فم الغرزة، مدخل القنطرة، شرفات غوفي، جنان لندن،...)؛ التجهيزات
السياحية المتمثلة في نزل الزيبان، سوق للمنتجات التقليدية، دار الثقافة
الصناعات الحرفية، الكثبان الرملية
المميزات المحلية
- تحوي أكثر من %30 من نسبة سكان الولاية؛
-
حيث بلغ تعداد سكانها (البلدية) إلى ما يقرب 129.611 نسمة في عام 1987،
ليرتفع إلى 185.000 نسمة في عام 1995، لتكون أول بلدية من حيث التعداد
السكاني على المستوى الولائي؛
- التجهيزات والخدمات الرئيسية المتمركزة
بالمدينة، من بين الأسباب الهامة والموفرة للظروف الأساسية الحياة؛ الشيء
الذي سبب التدفق السريع إلى المدينة مما أدى إلى التطور السكاني الذي خلق
بعض الأحياء الفوضوية، نذكر منها حي سيدي غزال؛
- ومن جهة أخرى
الصناعات المتواجدة عبر تراب البلدية، منها مصنع الكوابل، النسيج،
البلاستيك، وغيرها من الصناعات المختلفة الأخرى، المبرهنة على الدور الهام
للبلدية الذي يفوق حدودها الجغرافية، والحافز على قدوم العديد من الأشخاص
من دوائر إدارية مختلفة عن الولاية.

.
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

اعلام بسكرة
أنجبت
مدينة بسكرة عبر العصور فطاحل وأدباء وشعراء وعلماء أجلاء ،، فمن بين أبرز
الأعلام الشيخ الأخضري صاحب المنظومة الشهيرة المرجعية الشهيرة في سجود
السهو، بالإضافة إلى علماء أعلام أمثال : الشيخ الطيب العقبي ، الشاعر أبو
بكر بن رحمون ، أحمد رضا حوحو ومن الأعلام المعاصرين : الشاعر عمر
البرناوي ، والإعلامي التلفزيوني المعروف سليمان بخليلي والعلم الديني
الشهير ابو بكر جابر الجزائري و العقيد محمد شعباني وغيرهم . لقد استقطبت
هذه المدينة التاريخية اهتمام ومحبة كل الزوار الذين حلوا بها وعاشوا تحت
سمائها، شعراء، فنانون، أدباء، قناصون، رياضيون ومؤرخــون. وجدوا كلهم في
هذه البلاد الجميلة أحلامهم، إلهامهم وذكرياتهم فكتبوا وكتبوا عنها دون
ملل، كتب عنها المؤرخ الكبير بن خلدون والأديب الفرنسي اندريه جيدوزارها
العديد من الاعلام البارزين علي راسهم كارل ماركس وغيرهم.
يقول العلامة عبد الرحمان ابن خلدون في تاريخه
"
... إلى جهة التلول بلاد ريغ تناهز الثلثمائة منتظمة على حفافي واد ينحدر
من المغرب إلى المشرق يناهز مائة من البلاد فأكثر قاعداتها بسكرة من كبار
الأمصار بالمغرب‏.‏ وتشتمل كلها على النخل والأنهار والفدن والقرى
والمزارع..."

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]





</td></tr></table></td></tr><tr><td class="row2 browse-arrows" valign="middle" width="150" align="center">
</td><td class="row2 messaging gensmall" width="100%" height="28"><table border="0" cellpadding="0" cellspacing="0"><tr><td valign="middle">
</td></tr></table></td></tr></table><table border="0" cellpadding="0" cellspacing="0"><tr><td valign="middle">
</td></tr></table>
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
aurassi
...::|نائب المدير|::...
...::|نائب المدير|::...


ذكر
عدد الرسائل: 218
العمر: 20
نقاط: 9094
شكر: 2
تاريخ التسجيل: 31/12/2008

مُساهمةموضوع: رد: الولايات الجزائرية   الخميس 24 سبتمبر 2009 - 20:38

- ولاية بشار
تقع
ولاية بشار حوالي 1000كلم جنوب غرب العاصمة الجزائرية .تحديدا على الحدود
الجزائرية المغربية.تم إحتلالهامن طرف الفرنسيين سنة 1903م ومن أهم
معالمها الآثرية القصر القديم-قصر القنادسة-مدينة تاغيث الآثرية
المناخ:شبه صحراوي حار جاف صيفا بارد شتاء
التضاريس:سلسلة من جبال الأطلس الصحراوي الممتدة من المغرب الأقصى أهمها جبل قروز عنتر
المساحة:160.000كلم2
عدد السكان:يفوق230.482نسمة
عدد البلديات:21
بلدية هي:العبادلة-بشار-بني عباس-بني ونيف-القنادسة-بني
يخلف-كرزاز-بوكايس-الواتة-عرق فراج-إقلي-القصابي-تاغيث مشرع هواري
بومدين-لحمر-موغل-مريجة-أولاد خضير-تبلبالة-تامترت-تيمودي
أهم المناطق السياحية والفنادق:فندق عنتر-تاغيث-القنادسة-بني عباس_فندق المدنية _فندق المغرب العربي
الموارد
المائية:سد جرف التربة سعة إستيعابه 360,00 مليون متر مكعب إلى جانب
الأبار المنتشرة في جميع مناطق الولاية على غرار( لحمر-موغل-بوكايس).
بشار علم الولاية
المساحة 160.000 كم²
السكان العدد 230.482 نسمة
أرقام
رمز الولاية 08
الترقيم الهاتفي 049
عدد البلديات 21
الرمز البريدي 08000

.
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
aurassi
...::|نائب المدير|::...
...::|نائب المدير|::...


ذكر
عدد الرسائل: 218
العمر: 20
نقاط: 9094
شكر: 2
تاريخ التسجيل: 31/12/2008

مُساهمةموضوع: رد: الولايات الجزائرية   الخميس 24 سبتمبر 2009 - 20:40

[center] - ولاية البليدة
مدينه البليدة و هي تصغير لكلمة بلدة ، أسسها الأندلسيون و هي إحدى مدن الجزائر يوجد فيها
جامعة سعد دحلب و تحتوي هذه الجامعة على اغلب التخصصات و موقع هذه الجامعة على
طريق الصومعة، تحتوي هذه الجامعة على حوالي 35 الف طالب

*·~-.¸¸,.-~*البليدة عاصمة متيجة*·~-.¸¸,.-~*
مدينة تقع في شمال الجزائر 50كلم جنوب الجزائر العاصمة على سفوح جبال الأطلسي
إلى الجنوب من سهل متيجة، وهي مركز إداري وتجاري وتشتهر بمنتجاتها الزراعية.
و صناع الغذائية و الكيميا ئية

وهي محاطة بالحدائق وكروم البرتقال والزيتون وأشجار اللوز وحقول القمح والشعير
والتبغ وشتى أصناف الفاكهة وتشتهر بإنتاجها لمستخلصات الأزهار، وفيها مرتفعات الشريعة المشهورة
بمرافق التزلج على الثلوج خلال فصل الشتاء. وهى مركز الناحية العسكرية الاولى
المساحة 1.696 كم²
السكان
العدد 784.283 ( 1998 ) نسمة
الكثافة السكانية 462/كم²
أرقام
رمز الولاية 09
الترقيم الهاتفي 025
عدد البلديات 29
الرمز البريدي 09000
التقسيمات الإدارية

البلديات:

شفة ;
موزاية ;
بوعرفة ;
الصومعة ;
قرواو ;
الشبلي
;الشبلي المبلي لا يوجد أي شركة تشغل العمال في هذه البلدية النائية, فيا
ترى ما الواجب منا عمله لتغيير الوضع والذهاب به نحو الأفضل (إقتراحات
وتوصيات )
الأربعاء ;الأربعاء هي دائرة من دوائر ولاية البليدة,تقع في
الجهة الشرقية من الولاية, يبلغ عدد سكانها 70000 نسمة, تتميز بأنها منطقة
فلاحية.
الجبابرة ;
وادي العلايق ;
حمام ملوان ;بوقرة ;
أولاد السلامة ;بني مراد ;
بن خليل ;أولاد يعيش ;بني تامو ;
مفتاح ; بن صوحان ; بوينان ;بوفاريك ;
الشريعة ; العفرون ; واد جر ;عين الرمانة ;البليدة
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


_________________[/center]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 

الولايات الجزائرية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

 مواضيع مماثلة

-
» نص الإعلان الخاص بشبكة جغبوب الجزائرية ... انشره في كل المنتديات
» مسابقات ما جستير حقوق 2012 في جميع الجامعات الجزائرية

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتـديات الأوراس لكل الجزائريين و العرب :: في ضيافة الجزائر :: تراث و تاريخ الجزائر | Coutumes, traditions-